تحسّن إنتاجية المخابز في درعا والسويداء

تمّت زيادة كميّة الدقيق المُخصّصة للمخابز في السويداء، ويتم إنتاج مائة وثمانية وأربعين طناً من الخبز في درعا.

لتلبية الطلب المتزايد على الخبز، رفعت مديرية التجارة المحليّة وحماية المستهلك بمحافظة السويداء. الجزء اليومي من الدقيق للمخابز الحكومية والخاصة في المحافظة من مائة وسبعة وأربعين طناً إلى مائة وثمانية وخمسين طناً.

وقال رئيس القسم (فادي مسعود) انه سيزيد الإنتاج اليومي من الخبز من مائة وخمسة وخمسين طناً إلى مائة وتسعة وثمانين طناً مُنتجة بمساعدة ثمانية أفران آلية تعمل في أنظمة الإدارة والتحكّم. وسبعة وثلاثون فرناً خاصاً موزعاً في أنحاء مُختلفة من المحافظة.

من جانبه، أشار مدير فرع المخابز السوري المهندس (عادل سعد الدين) إلى أهمية هذه الزيادة في توزيع الدقيق بسبب الزيادة في عدد الطلاب والموظفين الذين عاشوا في دمشق سابقاً.

وعاد المواطنون من المحافظات الأخرى إلى السويداء بعد توقف الجامعات والمعاهد والعديد من المؤسسات.

كما قال مدير فرع المخابز السوري في درعا، المهندس (بشار الواكد)، إن مخابز المحافظة أنتجت حوالي مائة وثمانية وأربعين طناً من الخبز عالي الجودة، على خلفية الاحتياطات الصارمة ضدّ الفيروس التاجي.

كما تم التأكيد على أن العمّال يبذلون جهوداً كبيرة في مجال تأمين الخبز للمواطنين، ويتم التوزيع على جميع المواطنين من خلال الأشخاص المُعتمدين، ويحظر البيع المُباشر في جميع نقاط البيع، ويتم تنفيذ إجراءات التعقيم والتنظيف للمخابز يومياً، في حين يتم تزويد العُمّال بجميع وسائل الحماية من القفازات والأقنعة والمُعقمات والمُطهّرات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*