الجيش التركي ومرتزقته يواصلون عدوانهم على الأراضي السورية

على الرغم من اتفاقات وقف إطلاق النار التي تمّ التوصّل إليها، تواصل الوحدات التركيّة والمجموعات المسلّحة الخاضعة لسيطرتها إطلاق النار على وحدات الجيش العربي السوري والمناطق السكنية المدنية.

أسفرت الهجمات الصاروخية التي شنّتها قوات الاحتلال التركية ومرتزقتها على قريتي قبر سغير والأبوش، على بعد (40) كيلومتراً من بلدة تل تمر في شمال غرب محافظة الحسكة، عن مقتل شخصين وإصابة أربعة آخرين. كما دّمر القصف منازل وممتلكات المواطنين. وأفادت الأنباء أن قوات الاحتلال التركيّة من منطقتي تل محمد والداوودية أطلقت صواريخ على منازل في قريتي الرباط وأم حرملة في محافظة الحسكة ، ما أدى إلى سقوط ضحايا من المدنيين.

إن مثل هذه الإجراءات التي يتخذها الجانب التركي تعوق حلّ الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب وتساهم في عرقلة اتفاقات السلام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*